«استخرج بطاقتك في نفس اليوم».. طفرة تكنولوجية في «الأحوال المدنية»

حققت وزارة الداخلية، طفرة تكنولوجية بمختلف قطاعاتها الشرطية، لتقديم أفضل خدمة للمواطنين في وقت قياسي، بما يتواكب مع جهود الدولة، في التحول الرقمي، حيث وجه اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، بتوفير كافة الإمكانيات المادية واللوجيستية، لتطوير القطاعات والمقرات الشرطية.

وخلال فترة زمنية وجيزة، استطاع قطاع الأحوال المدنية، بقيادة اللواء طارق صابر مساعد وزير الداخلية، تحقيق إنجازًا كبيرًا في تحديث مقرات السجلات المدنية، وتزويدها بالوسائل التكنولوجية الحديثة، فضلاً عن افتتاح مقرات جديدة على أحدث النظم، لتقديم أفضل خدمة ممكنة للمواطنين المترددين عليها، بالإضافة إلى مد ساعات العمل، حتى الساعة التاسعة مساءًا، للتسهيل على المواطنين، في الحصول على المُصدرات المميكنة.

واستمرارًا لنهج قطاع الأحوال المدنية، في تطوير وتحديث منظومة العمل، فقد قام القطاع، بتفعيل الخدمة النموذجية التى يتم خلالها إصدار وتسليم أى من مصدرات القطاع الثبوتية «بطاقات الرقم القومى، مصدرات مميكنة»، بذات اليوم بـ10 مواقع نموذجية،
بمركزى الخدمات الخاصة والعاجلة «مقر ديوان القطاع – النموذجى بالعباسية»، مراكز القطاع النموذجية داخل المولات التجارية بـ «مول سيتى ستارز بمدينة نصر، مول مكسيم بالتجمهع الخامس، سيتى سنتر «كارفور»، بالمعادى، الحمد بالتجمع الخامس، مول مصر مول، العرب بمدينة 6 أكتوبر، كارفور بمدخل مدينة الإسكندرية».

كما واصل قطاع الأحوال المدنية، إيفاد قوافل مُجهزة فنيًا ولوجستيًا، لتقديم كافة الخدمات التى يقدمها القطاع للمواطنين، من «بطاقات الرقم القومى، المُصدرات المُميكنة»، بنطاق محافظات «القاهرة، الجيزة، المنيا، سوهاج»، فضلاً عن استخراج بطاقات الرقم القومى لأهالى منطقة الواحات البحرية بالمجان.

وأوفد القطاع مأموريات لـ9 حالات إنسانية بـ«محال الإقامة – المستشفيات»، بكافة المواقع على مستوى الجمهورية، لاستخراج وتجديد بطاقة الرقم القومى لهم، وتم عمل الإجراءات اللازمة لاستخراجها وتسليمها لهم، فضلاً عن إيفاد مأموريات خارجية لاستخراج وتجديد بطاقات الرقم القومى، لعدد من السيدات بمحافظة المنوفية، بالتنسيق مع المجلس القومى للمرأة.

كما يواصل قطاع الأحوال المدنية، استقبال الحالات الإنسانية بمكتب خدمات «كبار السن وذوى القدرات الخاصة»، بمقر ديوان عام القطاع، واستخراج وتجديد بطاقات الرقم القومى لهم، وتسليمها لهم، وذلك تماشياً مع مبادئ حقوق الإنسان.

وتستمر جهود وزارة الداخلية، نحو التطوير والتحديث المتواصل، لتقديم الخدمات الجماهيرية بسهولة ويسر وبصورة حضارية تتماشى مع التطور التكنولوجى.

منشورات ذات صلة

Leave a Comment