الغنوشي يدعو التونسيين للنزول إلى الشوارع لرفض قرارات الرئيس

دعا رئيس البرلمان التونسي راشد الغنوشي في ساعة مبكرة من صباح اليوم الإثنين التونسيين إلى النزول إلى الشوارع لإنهاء ما وصفه بانقلاب بعد أن جمد الرئيس قيس سعيد عمل البرلمان وأقال الحكومة.

وقال الغنوشي في مقطع مصور بثه حزب النهضة، ونقلته وكالة رويترز، إن على الناس “النزول إلى الشوارع مثلما حصل في 14 يناير 2011 لإعادة الامور إلى نصابها”.

وعرض التلفزيون التونسي صورا للرئيس قيس سعيد يشارك حشدا يحتفل بقراره بإقالة رئيس الحكومة وتعليق عمل البرلمان في شارع الحبيب بورقيبة بوسط العاصمة في ساعة مبكرة من صباح اليوم الاثنين.

وكانت الرئاسة التونسية، أكدت أن تعطيل عمل البرلمان التي أعلنها الرئيس قيس سعيد، ستكون لمدة 30 يوما فقط، لافتة إلى أنه سيصدر في الساعت القادمة أمر ينظم التدابير الاستثنائية المتخذة.

وقالت الرئاسة التونسية، في بيان، اليوم الاثنين إنه “بعد استشارة كلّ من رئيس الحكومة ورئيس مجلس نواب الشعب، وعملا بالفصل 80 من الدستور، اتخذ رئيس الجمهورية قيس سعيّد، اليوم 25 يوليو 2021، القرارات التالية حفظا لكيان الوطن وأمن البلاد واستقلالها وضمان السير العادي لدواليب الدولة، وهي: إعفاء رئيس الحكومة السيد هشام المشيشي”.

وأضاف البيان أنه “سيتم تجميد عمل واختصاصات المجلس النيابي لمدّة 30 يوما، ورفع الحصانة البرلمانية عن كلّ أعضاء مجلس نواب الشعب”.

وتابع البيان أنه “سيتولي رئيس الجمهورية السلطة التنفيذية بمساعدة حكومة يرأسها رئيس حكومة ويعيّنه رئيس الجمهورية”.

وأضاف البيان أنه “سيصدر في الساعات القادمة أمر يُنظّم هذه التدابير الاستثنائية التي حتّمتها الظروف والتي ستُرفع بزوال أسبابها”.

ودعت الرئاسة التونسية “الشعب التونسي إلى الانتباه وعدم الانزلاق وراء دعاة الفوضى”.

منشورات ذات صلة

Leave a Comment