منى زكي: مستعدة للعب أصحاب ولا أعز في الحقيقة

تحدثت الفنانة منى زكي عن فيلمها الأخير «أصحاب ولا أعز»، وإمكانية تنفيذ اللعبة في حياتها الشخصية، والتي يترك فيها اللاعبون هواتفهم المحمولة على طاولة الطعام ويسمحون للآخرين بأن يستمعوا إلى كل الاتصالات التي تأتيهم وأيضا كل رسائل وات آب أو أي رسائل تأتيهم على حساباتهم بمواقع التواصل الاجتماعي وكذلك البريد الإلكتروني.

وقالت منى زكي إنها مستعدة لـ لعب نفس لعبة فيلم أصحاب ولا أعز في الحقيقة قائلة، « اللعبة أكيد ألعبها في الحياة العادية، معنديش أي مشكلة، لأن أنا عموما معنديش أسرار رهيبة في حياتي خالص».

وأضافت منى، « تعايشت مع الشخصية مع ناس صحابي وحواليا، مهتمة أني أبين ازاي الست تكون حاسة انها مش ست بسبب الشخص اللي معاها».

وقال الفنان إياد نصار إنه مستعد أيضا للعبة، وقال: «ممكن ألعبها في الحقيقة عادي، معنديش مشكلة».

فيلم «أصحاب ولا أعز» النسخة العربية من الفيلم الإيطالي الشهير Perfect Stranger، وتدور أحداثه حول مجموعة من الأصدقاء القدامى الذين يجتمعون بعد فترة طويلة من الغياب، ويقررون الدخول في لعبة تتضمن مشاركة جميع رسائلهم والمكالمات الهاتفية الواردة عبر هواتفهم مع الجميع، لتضع اللعبة حياتهم وصداقتهم على المحك.

الفيلم من بطولة الفنانة منى زكي، وإياد نصار، بجانب مشاركة متميزة من نادين لبكي، وعادل كرم، ودايموند عبود وجورج خباز.

منشورات ذات صلة

Leave a Comment